إمكانية الوصول والإدماج

في هايلبرون يعاني قرابة 10٪ من السكان الذين يعيشون هنا من إعاقة شديدة معترف بها. ودائما يأتي إلى المدينة يوميا ناس ذوي إعاقة للعمل هنا، للإستفاذة من نظام التعليم الواسع أو للقيام بأنشطة في أوقات فراغهم.

 

تعطي إدارة المدينة أهمية كبرى لتنفيذ إمكانية الوصول والإدماج. الإدراج يعني ، ضمن أمور أخرى، التعايش بالمساواة بين المعوقين وغير المعوقين وتمكين الوصول دون حواجز في الحياة العامة.
 

 

منذ عام 2016 ، يوجد في مدينة هايلبرون مفوضة الإدراج.  وتعتبر جهة الاتصال حول مواضيع "إمكانية الوصول" و "الإدراج" . ومن بين مهامها في عملها فهي:

  • ممثلة للمقيمين ذوي الإعاقة وأقاربهم في جميع مجالات الحياة وكذلك أمينة المظالم للشكاوى.

 

  • مستشارة لمجلس المدينة فيما يتعلق باحتياجات الأشخاص ذوي الإعاقة.

 

فهي ملتزمة بضمان ما يلي:

  • معاملة الأشخاص ذوي الإعاقة على قدم المساواة و تقريرهم الشخصي للمشاركة في الحياة الاجتماعية.

 

  • الحرص على تفكيك الحواجز.

 

  • تنفيذ اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الأشخاص المعاقين في هايلبرون.

  • توعية المجتمع باحتياجات الأشخاص ذوي الإعاقة وجعل الإدماج مسألة مهمة في الوعي العام.

 

تدعم وزارة الشؤون الاجتماعية والاندماج منصب مفوضة الإدراج من أموال ولاية بادن فورتمبيرغ.